توضيح لبعض المصطلحات الواردة في تقارير إعلامية حول الأبقار

طباعة

اللحوم الغير صالحة للاستهلاك

وفقاً لقرار وزير الزراعة د. سفيان سلطان، فانه يمنع استيراد الأبقار التي يزيد عمرها عن (3 سنوات)، وبالتالي في حال مخالفة هذا القرار، واستيراد أبقار يزيد عمرها عن هذا السن، يُعتبر مستوردها مخالفاً للقانون.

ويأتي القرار الوزاري على ضوء ما يقوم به بعض التجار بجلب أبقار تزيد عن عمر الـ(3 سنوات) قد يصل عمرها إلى (6 سنوات) أو يزيد، حيث يقوم مربي الأبقار لدي الاحتلال بتصفية هذه الأبقار من مزارعهم، ويتكلف ذلك (2000 شيكل) ولذلك يقومون ببيعها لتجار غزة بأثمان "بخسة" قد لا تتجاوز (500شيكل) .

وفي غزة يقوم "بعض" التجار باستغلال عدم معرفة المواطنين بهذه الأبقار وسنها والتي تعتبر ذات قيمة متدنية، ويتم بيعها بثمن لا يقل عن 20 شيكل للكيلو الواحد أي أن البقرة الواحدة يتم بيعها (400-500شيكل).

ومن الظلم ترك التجار يستمروا في خداع المواطنين وبيعهم لحوم، وإن كانت صالحة نوعا ما للاستهلاك، فان المواطن يكون بذلك دفع ثمناً أكثر بكثير من الثمن المفترض، لذلك فهي غير صالحة للتسويق، وإن ما يتم تصفيته لدى الاحتلال لا يجوز لنا أن نسمح بتسويقه بغزة.

الأبقار العجفاء

بالنسبة للأبقار العجفاء هي أبقار ضعيفة جداً بسبب كبر السن أو المرض، واللحوم فيها متحللة، حيث أن نسبة تدني هذه اللحوم مرت بمراحل تحلل، ونتج عنه مواد" ضارة" تؤثر على صحة الإنسان، ويمكن أن تسبب بأضرار في الكلى، والقرار الطبي البيطري أن الأبقار العجفاء هو (الإتلاف).

أبقار مطابقة للمواصفات

فقد وضعت وزارة الزراعة مواصفات صحية للأبقار الموردة لغزة من استيراد الأبقار والعجول التي يقل سنها عن (3) سنوات، واحضار شهادة صحية بيطرية بختم أصلى تثبت سلامة الأبقار من الأمراض وأن تكون غير عجفاء.